My Syria سوريّتي Ma Syrie

سوريّتي الحبيبة, أنا لم أنساكي فما زلتي في قلبي تدفقين في كلٌ شراييني. كل حينٍ والآخر أحسب نفسي فيكي, لكن الواقع يأتي ليلطم وجهي بصفعةً قوية قائلاً: لا تحلمي!! أصبحتي كالحلم يا سوريّتي, فلم أعد أراكي إلّا في الأحلام اليقظة أو أحلام النوم. و إن كنت حلماً بالفعل, فما أحلى الأحلام. لا أريد أي إنسان…